إستقلالنا..

2015-05-26 05:13:45 Written by  محمد رمضان Published in المقالات العربية Read 3705 times

يومإستقلالناهويومميلادناكشعبوهويومتحريرالشهادةلوطنإسمهأرتريافىسجلاتالشعوبوتاريخها!

يومإستقلاناهويومميلادٍلإنسانالوطنيتعززفيهالإنتماءوتتقوىبهإرادةأمة !

يومإستقلالناهويومالإنتصارللشهداءوالأباءوالأجدادالذينقدمواوضحوا ..!

يومإستقلالناهويومتشريفالشهداءوالمعاقينمنأبناءأرترياالبررةبمختلفتوجهاتهمورؤاهموأصولهم..!

يومإستقلالناهويومنقففيهعلىعظمةالتضحياتالتىقُدمتوالعزيمةالتىصاغتفجريومالإستقلال .!

إستقلالناهومفخرةلكلالأجيالالقادمةلأنهإستقلالجاءبالدماءوأرتالالشهداء.!

إنإستقلالأرتريافى 24/5/1993ملميأتىمنفراقبلنتيجةتضحياتمُتراكمةفىظلظروفٍوإمكانياتصعبةإنلمتكنمُعدومةأصلاً.!

وإنشعبنابمختلفمكوناتهواجهدولةًإستعماريةًقوية (أثيوبيا)التى تملكمنالإمكانياتالبشريةأضخمها،ومنالترسانةالعسكريةأحدثهاوأقواها،وكانت فوق ذلك تجد دعماًقوياًمنالدولالعُظمىلقهرناوإستعمارنا،ولكنإرادةشعبناكانتهىالأقوىحيثحققشعبنارغمعدمالتكافؤالنصرالمؤزروالإستقلالالتام !  

فىيومالمفخرةعليناأننقفإجلالاًوإحتراماًلكلمنساهمووقفخلفثورتناالوليدةمنالدولوالشعوبالمُحبةللعدلوالسلاموكذلك الهيئاتالتىوقفتإلىجانبقضيةشعبناالعادلة،

والتحيةلشعبالسودانالشقيقالذىكانحاضناًوداعماًللثورةوللدولالعربيةالتىساهمتبنصيبٍوافرفىتقديمالدعمالمالىوالتسليحوقدمتلشعبناشتىأنواعالدعمفكانلهمفضلأنتكونالثورةالوليدةأملاًللمناضلينفىجبالبلادناالحبيبةوسهولهاوبفضلدعمهمبعدتوفيقاللهتحققالنصرلشعنبافهويومشكرهمعرفاناًبماقدموه.

وفىيومناالعظيمنُحىالروادالوطنيينالزعيمعبدالقادرىكبيرىوالزعيمابراهيمسلطانوالزعيمولدابولدىمارياموالزعيمالوطنىمفجرثورةالفاتحمنسبتمبر 1961محامدإدريسعواتى،الذينكانوايقونةالتحررلهذاالشعبومفتاحسرهلينطلقفنقوللهمفىيومهمالذىنسجوخطواتهالأولىوكانونواتهشكراًلمجاهداتكمونضالاتكمفأنتمتاريخناالباسقورموزناالخالدة ..!

وتحيةخاصةللمرأةالأرتريةالتىتحملتمعاناةالنضالوعذاباتاللجوءوالشتاتمعقساوةالحياةوشظفالعيشبلوأكثرمنذلكحملتالسلاحودافعتوقدمتالتضحياتفىكلالأصعدةأسوةبالرجلفلهاكلالتجلة !

ورغمظلاميةالنظامالجاسمعلىصدرنامنذإستقلالهلكنسنظلنحتفلبهذااليومالتاريخىرغممحاولاتالنظامحشرالإحتفالفىالرقصوالغناءمُتجاهلاًحقوقشعبناورغباتهفىالحريةوالعدالةوالمساواةوالعيشالكريم .

سيظلهذااليومداعماًوحادياًلنحلمببناءدولةٍ مدنيةعلىأرضناقوامهاالتعايشبينتكويناتها، وجوهرهاالتبادلالسلمىللسلطةمنطلقينمنإقامةدستوروطنىمتفقعليهبإجماعشعبناعبروسائلمشروعةوقانونية .

وليكنيوماًنرفضفيهكلالقوانينالتىيحاولنظامأسمراغيرالشرعىتسويقهاللإلتفافعلىالإستحقاقالدستورىالذىهوقواملأىنظامحكمٍيؤمنبأنالشعبهومصدرالسلطات.

إنالإحتفال  بالعيدال 24 يجبأنيكونلنافيهوقفةنرفضفيهادعاوىالتقسيمعلىأساسىعرقىأودينىأوجغرافىوليكنشعارالمرحلةرفضهذهالدعاوىحفظاًللسلمالإجتماعىوصوناًلعهدالشهداءوحرصاًعلىديمومةالقواسمالمشتركةبينمكوناتناالإجتماعيةوالعملعلىتنميتهاوتطويرهالاالنبشعلىمواضعالخلاففيهاعبردعاوىالتقسيمالمُغلفةبشعاراتالحقوقوردها .

ورغمضبابيةموقفنابجبهةالمعارضةوهشاشةالثقةبينتكويناتهالكنسيظلالأملباقٍفىأنيتحققحُلمالتغيير.

أماالجلادافورقىالذىخانرفقاءدربهفىبناءدولةالقانونوخانشعبهحينفتحالمُعتقلاتوالسجونبدلالجامعاتوالمستشفياتفإنهلامحالةذاهبكماذهبأخرونليكونرقماًمُضافاًفىسلسلةالطغاة...!!

 المجد والخلود للشهداء

محمد رمضان

كاتب ارترى

This email address is being protected from spambots. You need JavaScript enabled to view it.

Last modified on Tuesday, 26 May 2015 07:30