ندوة تنويرية بجنيف عن تكوين اللجنة الدولية للتحقيق في جرائم الهقدف

2014-09-27 16:42:17 Written by  اعلام حزب الشعب الديمقراطي الارتري Published in المقالات العربية Read 25798 times

 بحضور جماهيري كبير من ضحايا نظام الهقدف بأسمراعقد بجنيف في الحادي والعشرين من سبتمبر 2014م اجتماع تنويري عام لشرح أهداف اللجنة الدولية للتحقيق في جرائم الهقدف.  خاطب اللقاء باللغتين الانجليزية والتجرينية كلٌّ من الناشطة الحقوقية / إيلسا جروم وفرونيكا ألمدوم

الشابة الارترية التي ولدت ونشأت في المغترَبات الغربية. هذا وقد دعت الي الاجتماع منظمة الشباب السويسرو – ارتري للتقدم والتلاحم (Swiss-Eritrean Youth for Progress and Solidarity - SEYPS) وحضره وسانده أعضاء فرع حزب الشعب الديمقراطي الارتري بسويسرا وبقية التنظيمات السياسية والمدنية الارترية هناك.  

هذه اللجنة التي شكلها اجتماع مفوضية حقوق الانسان الدولية التابعة للأمم المتحدة في اجتماعها في 27 يونيو 2014م تستهدف التحقيق فيما ارتكبه نظام الهقدف خلال الثلاث وعشرين عاماً المنصرمة من عمره من جرائم وانتهاكات لحقوق الانسان وتوثيق وتصنيف تلك الجرائم والانتهاكات.

شددت المتحدثتان علي ضرورة أن يستغل كل مناضل في سبيل العدل والحرية مدة العام الواحد التي هي عمر هذه اللجنة للإدلاء بما عنده من معلومات أو وثائق.

كما أوضحت المتحدثة/ جروم أن كل من لديه معلومة أو وثيقة يمكن أن يبعث بها الي الجهات الدولية المعنية أو الي الموقع الالكتروني الجديد الذي أقامته الدكتورة/ جروم وهو (WWW.coi-eritrea.org).   

الشابة/ فرونيكا أخبرت الحضور أن4,823 ارترياً دخلوا سويسرا خلال الأشهر التسعة المنصرمة من هذا العام، وأن 22,674ارترياً طلبوا اللجوء السياسي هناك خلال البضعة أعوام الفائتة. وتوقعت فرونيكا أن يكون من بين هؤلاء جميعاً أعداد كبيرة تمتلك وثائق وأدلة مفيدة في دعم هذه القضية أو القضايا الحقوقية.

حضر الاجتماع عدد كبير من اللاجئين القدامى والجدد وأبنائهما وأحفادهما المولودين هناك والذين ينتمون الي مختلف التنظيمات السياسية والمدنية. كان من أبرز شخصيات الحضور السيد/ ولد يسوس عمار مسئول العلاقات الخارجية لحزب الشعب الديمقراطي والناشط الحقوقي الدكتور/ دانئيل رزني.

 

 

Last modified on Monday, 29 September 2014 04:34